محافظ أسوان : إطلاق مبادرة إيجى تراك ( عربات الطعام للشباب ) لتوفير فرص عمل للشبابتشكيل الزمالك المتوقع لمواجهة دريمز.. 5 اختلافات عن القمة.. وعودة شيكابالاجهود الوحدة المحلية لمركز ومدينة بني سويف في ملفات النظافة والتجميل وتحسين مستوى الخدماتجهود الوحدة المحلية لمركز ومدينة إهناسيا في ملفات النظافة والتجميل ورفع الإشغالات وتحسين مستوى الخدماتوزير الصحة يشهد توقيع اتفاقية تعاون مع جهاز التمثيل التجاري لتعزيز حركة السياحة العلاجية والترويج لها بالخارجمحافظ الشرقية يشهد احتفالية القوات المسلحة وجمعية المحاربين القدماء وضحايا الحرب بتكريم أسر الشهداءمحافظ بورسعيد يتفقد سير العمل بالمجمع الاسترشادي المطور للجهاز التنفيذي بمجمع المصالحرئيس قطاع الاعلام والاتصال بالجامعة العربية يشارك في المؤتمر العلمي الدولي الثاني لكلية الإعلام وتكنولوجيا الاتصالدعاء الصباحمتابعة مستمرة لاعمال استقبال محصول القمح خلال موسم التوريد 2024م بالشون والصوامع بالدقهليةمحافظ الجيزة يجازى نواب رئيس مركز ومدينة أوسيم ومدراء الإشغالات والتنظيم وحماية الأراضي بعد رصد مخالفات بناءمحافظ بورسعيد يشدد على أجهزة التموين بمتابعة تطبيق قرار تخفيض أسعار الخبز السياحي ” الحر ” وتكثيف الحملات الرقابية
مصراوي 24 رئيس مجلس الإدارةأحمد ذكي
الأحد 21 أبريل 2024 01:17 مـ 13 شوال 1445 هـ

بوتين: الهجمات الإرهابية الأخيرة تتساوى مع مظاهر النازية

بوتين
بوتين

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال لقائه مع المخرج الصربي أمير كوستوريكا في الكرملين اليوم الثلاثاء أن الهجمات الإرهابية الأخيرة تضاهي مظاهر النازية.

وأشار رئيس الدولة إلى أن أيديولوجية النازية حية وتستخدم في المصالح الجيوسياسية، مضيفا أن "هذا، بالمناسبة، يشمل جميع الأعمال الإرهابية التي شهدناها مؤخرا".

وأكد بوتين أن الغرب يحمل روسيا مسؤولية نهاية الاستعمار في العالم، لكن هذه العملية كانت حتمية، وقال: "لا يزال هذا الرهاب التاريخي موجودًا، ولا يزال بعض الناس يلومون روسيا على أن شخصا ما فقد قوته الاستعمارية".

وأضاف: "إنهم لا يتوقفون عن الإساءة إلينا بسبب مساعدتنا شعوب إفريقيا وأمريكا اللاتينية وآسيا على النهوض، والكفاح من أجل الحرية، معتقدين أن روسيا هي المسؤولة عن زوال الاستعمار. وهذا غير صحيح على الإطلاق"، مشيرا في الوقت نفسه إلى أن سياسات الاتحاد السوفييتي أدت فقط إلى تسريع العملية.

وخلص الرئيس الروسي إلى أنهم "في إفريقيا وأمريكا اللاتينية وآسيا تجاوزوا بالفعل مبادئ النظام الاستعماري. ولم يعد الناس يريدون أن يكونوا عبيدا. نعم، بالطبع، حفز الاتحاد السوفيتي ذلك بطريقة أو بأخرى ودفعه، لكن هذه العمليات التاريخية كانت حتمية. هي حقيقة موضوعية".