محافظ بني سويف يعتمد مواعيد امتحانات الدور الثاني للنقل والشهادات للعام الدراسي 2024/2023إعلام إسرائيلى: الجيش يرفع حالة الاستنفار خشية رد حماس وحزب الله عقب هجوم المواصىشاهد.. مبارك الهاجري يعاكس زوجته أحلام بالشارعمحافظ المنوفية يفاجئ عيادة الجلدية والتناسلية والجزام ويحيل 27 من العاملين للتحقيق لتركهم العملالزراعة خلال اسبوع تصدر (185) ترخيص لكافة أنشطة ومشروعات الثروة الحيوانية والعلفية والداجنةكتيبة المتطرفين.. الاحتلال يمنح ”نتساح يهودا” دورا أكبر في إبادة غزةالرئيس السيسى يستقبل نظيره الصربي في قصر الاتحاديةمحافظ أسيوط يضبط سيارة كسح بدون لوحات تلقي مخلفات الصرف الصحي في الترعة بطريق الفتحالافتاء تجيب.. ما يقال في سجود الشكررئيس جهاز الشروق يُتابع أعمال رصف الطرق الداخلية بالمدينة..ويقود حملة لرفع الإشغالاتجهاز العبور الجديدة: الأربعاء المقبل..إجراء القرعة العلنية لأعضاء جمعية الطلائع لتوفيق أوضاعهممحافظ بني سويف يوجه بتوفير التيسيرات للحملة القومية لتحصين الثروة الحيوانية ضد أمراض الحمى القلاعية والوادي المتصدع
مصراوي 24 رئيس مجلس الإدارةأحمد ذكي
السبت 13 يوليو 2024 01:41 مـ 7 محرّم 1446 هـ

جيش الاحتلال يعلن تدمير الجانب الفلسطيني من معبر رفح بالكامل

أعلنت إذاعة جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، تدمير الجانب الفلسطيني من معبر رفح بالكامل.

وقالت "الإذاعة" إن معبر رفح الفلسطيني دُمّر بالكامل، ولم يعد صالحًا للاستخدام في عمليات العبور بعد إغلاقه لليوم الـ 44 على التوالي.

وفي السياق، أحرق جيش الاحتلال الإسرائيلي، الاثنين الماضي، صالة المغادرين وعددًا من مرافق الجانب الفلسطيني.

احتلال معبر رفح من الجانب الفلسطيني

وفي 6 من مايو الماضي، أعلنت قوات الاحتلال بدء عملية عسكرية برية في رفح الفلسطينية، وفي اليوم التالي، احتلت الجانب الفلسطيني من معبر رفح، ومنعت دخول المساعدات والإمدادات المنقذة للحياة إلى القطاع المُحاصر، ما فاقم الكارثة الإنسانية.

ويهدد استمرار إغلاق معبر كرم أبو سالم وتدمير معبر رفح من الجانب الفلسطيني بعودة المجاعة إلى قطاع غزة بالكامل، بعد أن استنزف الفلسطينيون ما تبقى لديهم من مواد غذائية في ظل شح المساعدات.

وتواصل قوات الاحتلال الإسرائيلي عدوانها على غزة برًا وبحرًا وجوًا، منذ السابع من أكتوبر 2023، ما أسفر عن استشهاد 37396 فلسطيني، أغلبيتهم من الأطفال والنساء، وإصابة 85523 آخرين، فيما لا يزال آلاف الضحايا تحت الركام وفي الطرقات.